ظريف

تسريبات ظريف وتصريحات قاسمي.. هل هي مجرد قطبة خاطئة في السجادة الإيرانية؟!

0 238

أحمد حسن

ما الذي يحصل في الداخل الإيراني، وتحديداً في صفوف النخبة الحاكمة، بشقيها العسكري والسياسيّ؟، ولماذا في هذا التوقيت المفصلي بين مرحلتي المفاوضات النووية والانتخابات الرئاسيّة؟، هل هي مجرد قطبة خاطئة في السجادة الإيرانية؟، هل هي تصفية حساب متأخرة؟، أم، وهذا الأخطر، ضربات تحت الحزام في مرحلة حرجة جداً من مفاوضات النووي ما استدعى ربما تحريك أذرع داخلية لإضعاف الموقف الإيراني هناك؟، أو مجرد تعبير عن ضيق من ارتهان السياسة للعسكر فيما يجب أن يحصل العكس بحسب “ظريف”؟، أم هي ببساطة مجرد زكزكات انتخابية قبيل الانتخابات الرئاسية القادمة؟.

والحال فإن تسريبات جواد ظريف وزير الخارجية كانت لافتة للغاية، فالدبلوماسي المخضرم كان يعرف، أو يجب أن يعرف، أن ما يقوله لن يبقى سراً، والسياسي المحنك والعريق كان يعرف، أو يجب أن يعرف، أن تناول شخص مثل سليماني بالسوء لا يعني تناول المرشد فقط، بل بعض أهم أسس الثورة أيضاً.

ذلك ذاته ما ينطبق على تصريحات “رستم قاسمي” مساعد قائد “فيلق القدس” الإيراني للشؤون الاقتصادية، الذي كشف في توقيت حرج أيضاً، مستنداً إلى تصريحات سابقة للواء محمد باقري، رئيس الأركان الإيرانية، أن “الحرس الثوري قدم السلاح بشكل محدود جداً لجماعة أنصار الله الحوثية في بداية الحرب اليمنية، ودرب عناصر من قواتها على صناعة السلاح، مضيفا أنه يوجد في الوقت الراهن “عدد قليل من المستشارين من الحرس الثوري لا يتجاوز عددهم أصابع اليد في اليمن”.

الخارجية الإيرانية التي يقودها ظريف نفت تصريحات “قاسمي” قائلة إنها “تتعارض مع الوقائع ومع سياسات الجمهورية الإسلامية في اليمن”، رغم أن هذه التصريحات تفيد ظريف ذاته في إثبات صحة كلامه حول سيطرة الحرس الثوري على القرار الدبلوماسي، وتلك مفارقة لافتة.

مجمل كلام ظريف في الشريط المسرّب يوضح أنه يتهم الحرس الثوري، وتحديداً اللواء الراحل قاسم سليماني، القائد السابق لـ”فيلق القدس”، بالهيمنة على القرار السياسي في البلاد، معتبراً أن هذا الأخير “ضحى بالدبلوماسية من أجل العمليات الميدانية لـ”الحرس الثوري”، فيما يُفترض أن يُضحى بساحة المعركة لصالح الدبلوماسية” معتبراً أن ذلك “يحدث عندما يكون الوسط العسكري هو من يقرر… يحدث ذلك عندما يريد الميدان الهيمنة على استراتيجية البلاد”، والنتيجة، حسب قوله، إن تأثير وزير الخارجية لا يتجاوز “الصفر” في السياسية الخارجية، لأنه “في كل مرة، تقريباً، أذهب فيها للتفاوض كان سليماني هو الذي يقول إنني أريدك أن تأخذ هذه الصفة أو النقطة بعين الاعتبار… كنت أتفاوض من أجل نجاح ساحة المعركة”، “فهي الأولوية بالنسبة للنظام”، و”هي التي تحدد ماهية سياسة البلاد”.

ظريف استشهد لتأكيد أقواله بأمثلة عدة، منها مشاركة الحرس الثوري في محادثاته مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، قائلاً إن سليماني أعطاه قائمة بالنقاط التي كان يجب أخذها في الاعتبار. وأضاف: “لم أتفق مع قاسم سليماني في كل شيء… كان سليماني يفرض شروطه عند ذهابي لأي تفاوض مع الآخرين بشأن سوريا، وأنا لم أتمكن من إقناعه بطلباتي… مثلاً طلبت منه عدم استخدام الطيران المدني في سوريا ورفض”، أي أن سليماني أضر بالمصالح الإيرانية في الحالة السورية، والأخطر ما أشار إليه حين أكّد إن سليماني ووزارة الخارجية الروسية كانا يريدان “تدمير إنجاز وزارة الخارجية” بشأن الاتفاق النووي، متهماً روسيا بـ”محاولة طعن الاتفاق النووي في الأسابيع الأخيرة من توقيعه”.

هنا لم يعد مهماً أن نوافق من يطالب بمحاكمة ظريف كونه تجاوز “الخطوط الحمر” عند البعض، أو وصل إلى “درجة الخيانة الوطنية” عند البعض الآخر لأنه “يهدف للإضرار بمفاوضات فيينا وطرح الثقة برئيس الجهاز الدبلوماسي، وتكملة التخريب الأخير في نطنز والأضرار الأخرى بالمصالح الوطنية”، وليس مهماً أيضاً أن نوافق سعيد خطيب زادة، المتحدث باسم وزارة الخارجية، الذي قال إن نشر التسجيل يعبّر عن “سياسة لا أخلاقية”، فالمهم صحة مضمونه وإنعكاساته على الموقف الإيراني في المفاوضات النووية وغيرها حيث سيقدم وزير الخارجية باعتباره شخص غير مقرر ولا نفع من الاتفاق معه، كما لم يعد مهماً اعتبار الرئيس الإيراني حسن روحاني كشف التسجيل “مؤامرة” ومطالبته بالتحقيق الأمني فيمن وراء ذلك، والأهم أنه لم يعد مهماً أيضاً تعليق “ظريف” على التسجيل حين قال إنه “آسف بشدة كيف أن حديثاً نظرياً عن الحاجة الى توازن بين الدبلوماسية والميدان، من أجل ان يستخدم من قبل رجال الدولة المقبلين عبر الاستفادة من الخبرة القيمة للأعوام الثمانية الماضية، تحول الى اقتتال داخلي”، وأن تقييمه لبعض المسارات الإجرائية “تم تأطيره على أنه انتقاد شخصي”، فالضرر قد وقع وما سبق هو تعبير بيّن عن رؤية فريق يمثله ظريف في قضية النزاع على السلطة الذي جرى، ويجري، خلف الأضواء في إيران.

بالمحصلة تسريبات ظريف هي تعبير عن انقسام فعلي في النخبة الإيرانية التي يرى جناحها الثوري العسكري، بالتجربة، موقع إيران من قوتها وتأثيرها العسكريان، فيما يراه جناحها الدبلوماسي من بوابة السياسة والتشبيك مع الغرب وفق طريقة روحاني ظريف الشهيرة، وهو انقسام فوقي يعبر عن قاع يمور بالخلافات بين البازار ورجال الدين والشباب والنخبة الغربية المثقفة في البلاد.

لكن، بواقعية وبساطة، وبغض النظر عن آرائنا الشخصية وتوجهاتنا الفكرية، في عالم الواقع، الثورة وفق النموذج الإيراني لم تعد سلعة مرغوبة للتصدير، واشنطن ذاتها لم تحقق هيمنتها بقصة الحلم الأمريكي فقط ولا بـ”ماكدونالدز”، طريقتها الناجحة لتحقيق ذلك اختصرها “توماس فريدمان” بالقول: “إن اليد الخفية للسوق لا تعمل من دون القبضة الخفية للبنتاغون. ماك دونالدز يزدهر أكثر مع ماك دونال دوغلاس مخترع مقاتلة أف 16″.

بالتالي لولا القبضة القاسية لـ”سليماني” وأمثاله في الميدان ما كان لظريف وزملاءه أن يستعملوا القبضة الدبلوماسية بنجاح في شؤون السياسة الخارجية، أكثر من ذلك، لم تكن واشنطن في وارد محاورتهم أصلاً.

“قاسمي” المرشح أيضاً للرئاسة قال في رده على نفي الخارجية لتصريحاته: “أعزائي، ليس سيئاً الإشارة إلى كلام اللواء باقري بشأن وجود الاستشاري الإيراني إلى جانب المظلومين في اليمن، حتى يتذكروا هم وزارة خارجية أي دولة”، هنا القصة إذاً، أي دولة؟؟!!.

انضم الى صفحتنا على فيسبوك

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 News
ابراج اليوم الأربعاء – 16يوينو 2021 برس 361 “ أسرع الطرق لعلاج الصداع..! حفل زفاف يتحول لمأتم.. وفاة جدّة العروس و3 من أقربائها ! المحطة الفضائية الروسية رأس جسر للرحلات إلى كواكب أخرى! تسريبات "أندرويد 12" تكشف ميزة استثنائية في الاتصالات! إعلامية تعلن إصابتها بالسرطان على الهواء !! نجم ذا فويس كيدز: لم أقصد غرس مفتاح سيارة برأس زميلي الممثلة كريستين بيل تتعرض لتهديدات من ابنتها!! فوائد لا تتوقعها لتدليك البشرة!! 4 علامات على يديك تشير إلى الإصابة بالقاتل الصامت!! الفنان كريم الحسيني يحتفل بمرور 12 عاما على شفاء زوجته التقدمي يتبرأ من تغريدة نسبت لجنبلاط.. وهذا فحواها؟! نقولا يضرب مجددا.. هجوم على الحزب وأمينه العام: أنتم متهمون! الأسمر يكشف ما يدور في الخفاء عن ربطة الخبز! الرئاسة: ممر وحيد لتشكيل الحكومة ويعلمه الحريري عون: لن أحيد عن الثوابت ولن أخضع لمحاولات الابتزاز بري للحزب عن باسيل: حطوا لدلعه حد! عكر من قطر: أنقذوا لبنان عون يستل سيف الإمام علي على الحزب: انتو معي أو ضدي؟ اللواء ابراهيم يطير موسكو بري يرفع سقف التحدي.. وباسيل: "عيني فيا وتفو عليا" الحريري وتخريجة جديدة قبل الاعتذار.. وهذي التفاصيل؟! ابراج اليوم الثلاثاء – 15يوينو 2021 برس 361 “ وفد عربي إسلامي في ضيافة الأسد.. هذا ماتم بحثه! مع تبدد الآمال حول مبادرة بري.. إلى الانهيار سائرون! حركة "أمل" تجتمع اليوم.. هذا ما بحثته! بعد دياب.. عكر إلى قطر، والهدف: مساعدة لبنان! "أمل بري إلى التبدد والزوال".. خراب كبير لا تحمد عقباه! القلب الفرنسي لا يهوى سوى الحريري.. "فلا تحلموا كثيرا"! لا إنسانية الغرب تجاه سوريا.. تستفز بوتين!