الى السيد “إبليس” بعد التحية.. نكتب إليك من سوريا…!

0 107

الإعلامي والمخرج نورس برّو

06-04-2021

برس361

أصبحنا أكثر تعاطفاً معك, أقل خوفاً من شرّك, بين البينين في البحث عمّا إذا كنت ملاكاً أو شيطاناً.. محصور الشر أم فضفاضاً…!

إذ انه وببراعة المتمرسين تفوق عليك أصحاب المال في سوريا، فلم يعد لديك “خبزة” بيننا، ولا حتى موطئ قدمٍ في أرضية عقول تجارنا المسطحة، ولا موضع دهاءٍ أمام قرارات حكومتنا المتسارعة…!

وكما سار المسيح على البحيرة سرنا في رؤيانا.. ولكننا سرنا الى عدم يجره المجهول الى آخر ما تبقى من عقولنا تحت السقف الذي حدده لنا تجار الحرب ودنيانا..

فمن لعنوك يوماً.. تفوقوا عليك فعلاً…..

ومن جعولك شماعة لأخطائهم.. أخذوا مكانك أمراً وليس فضلاً…!

ومن وجد البنزين منهم، باعوا “التنكة” ب 80 ألفاً…!

حتى أن راتب الموظف، بلغ ستة “قناني” زيت ب 60 ألفاً…!

وبات المازوت “شهوة” البردان، واللحومات لقمة “البطران”, والدواء ترف المرضان، والتفكير بمشوار.. “الخطيئة الأولى” للإنسان…! فهل من شيخ يوقف هذا الكفر أو من مطران؟!

 

وجار الزمان إذ بنا جار، فأصبحت رقابنا بين يدي التجار، ولقمة أطفالنا تحتاج الى “واسطة” تبدأ من عند المختار، في بلاد باتت تقبع رسمياً على حافة الموت والانهيار، وحكومة أزماتنا صمٌ بكمٌ عميان…!

لا إنجازات تذكر إلا ما يدعم غدر هذا الزمان، ولا قرارات حكومية تداوي الجياد الجريحة التي لم تعد تقوى على صعود هذي المنحدرات، وعدمٌ يجرُّ المجهول بحتّهُ الى فحص “البي سي آر”, وقطعان تمشي بلا هوادة نحو الختام…..

هل لسوريا بعد أملٌ في غير الانتخابات؟!

 

على حافة المنحدر.. ننتظر ما ينتظره الرهبان بعد طول خدمة وارتهان…!

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news