روسيا تدخل على خط لبنان.. ما الدور الذي ستلعبه ؟

0 34

 

دخل العنصر الروسي بقوة على خط عملية تأليف الحكومة، فكان لافتاً الاتصالات التي أجراها المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الاوسط ميخائيل بوغدانوف بكل من الرئيس المكلف سعد الحريري، والنائب السابق وليد جنبلاط، بعد أن كان قد التقى مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الروسية النائب السابق أمل أبو زيد في موسكو.

وفي حين أجمعت معظم الصحف اللبنانية على التأكيد على أن “الطحشة” الروسية على حدّ تعبير “نداء الوطن” لا تتعارض مع المبادرة الفرنسية بل تأتي استكمالاً لها، اعتبرت صحيفة “النهار” تحت عنوان “تصعيد حاد وروسيا تستعجل أيضاً “حكومة مهمّة” أن البارز في الاتصالات الروسية مع بيروت أنها بدت كأنها تدفع في اتجاه التحفيز على تشكيل “حكومة مهمة”.

ولفتت صحيفة “الديار” تحت عنوان “موسكو تدخل على “خط الازمة” دون مبادرة: احذروا دفع “فاتورة باهظة” إلى أن لا توجد لدى موسكو اي مبادرة جاهزة يمكن التعويل عليها لكسر الجمود في الملف الحكومي.

 

وبحسب “النهار” فإن مسار التصعيد يبدو كأنه ماض بلا أفق زمني نظراً لاعتبارات عدة شكلت في مجموعها نقاطاً داخلية وخارجية متقدمة لمصلحة تقوية موقف رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري وساهمت تالياً في إحراج موقف بعبدا بعدما اعتمد الحريري في خطاب الرابع عشر من شباط المكاشفة الكاملة حيال مجريات اجتماعاته الـ15 مع رئيس الجمهورية ميشال عون.

إلاّ أن صحيفة “البناء” وضعت الخلاف القائم في إطار سعي الفريقين الرئيسيين في بعبدا وبيت الوسط إتحقيق المزيد من النجاح في تصليب بيئتهما طائفياً.

واعتبرت صحيفة “النباء” أن الكلام المنتظر الليلة من الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله سيتناول الملف الحكومي، وسيتضمن تأكيداً على الحاجة لتغليب العقلانية والوسطية في مقاربات الأطراف المعنية، بينما تؤكد حركة أمل بقاء مبادرة رئيس مجلس النواب على الطاولة.

وتوقعت مصادر مواكبة للملف الحكومي أن يترجم كلام السيد نصرالله بمبادرة عملية بالتنسيق مع الرئيس بري يتولى خلالها حزب الله تحضير المناخ مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، لحلول وسط فيما يتولى الرئيس بري ضفة الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة سعد الحريري، يرجح أن يكون المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم من يقوم بمهام الحركة المكوكية على الرئاستين لتسويق مشروع الوساطة، انطلاقاً من الهدنة الإعلامية.

برس361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news