السيتي يجهز على كتيبة كلوب

0 35

اكتسح مانشستر سيتي مضيفه ليفربول بأربعة أهداف مقابل هدف في قمة المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز التي أقيمت مساء الأحد على ملعب أنفيلد.

وبعيدا عن النتيجة العريضة فإن الليفر دفع ثمن الغيابات الكبيرة في دفاعه فلعب بثنائية هندرسون وفابينيو في قلب الدفاع ماتسبب بمشاكل كبيرة لحارسه أليسون بيكر الذي لم يكن في يوم سعده فتلقى أهدافا غريبة وسط توهان خط هجومه.

في المقابل استعرض لاعبو المدرب بيب غوارديولا قوتهم وخصوصا في ربع الساعة الأخير مع اعتمادهم على الضغط العالي وحرمان الخصم من الكرة لتتوج جهودهم بنتيجة كبيرة.

بلغة الأرقام فاز مانشستر سيتي على الانفيلد لأول مرة منذ عام 2003، كما فشل الليفر قي تحقيق الفوز على أرضه لخمس مباريات متتالية له في الدوري لأول مرة منذ عام 2003 وخسر للمرة الثالثة توالياً على أرضه لأول مرة منذ عام 1963 .

بهذا الفوز وسع السيتي الفارق في الصدارة مع اقرب ملاحقيه إلى خمس نقاط برصيد 50 نقطة مع وجود مباراة مؤجلة فيما تجمد رصيد حامل اللقب عند 40 نقطة في المركز الرابع.

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news