الوضع “مش منيح”، والعزلة اللبنانية باقية إلا إذا..

0 40

أشار مصدر مُطَّلِع الى أن “معالم التسوية الإقليمية – الدولية الجديدة، بين من جهة، والولايات المتحدة الأميركية والغرب، من جهة أخرى، غير واضحة حتى الساعة. فالكلام الجدّي لم يبدأ بَعْد، ولا شيء ملموساً على الطاولة سوى الدّور الفرنسي على هذا الصّعيد”.
ولفت المصدر لوكالة “أخبار اليوم” الى “وجود قرار ضمني بوضع العراقيل أمام كشخص، ودفعه الى الاعتذار عن تشكيل الحكومة، بهدف إبعاد ما يمثّله من معادلات عربية – دولية على الساحة الداخلية. ومن هذا الباب، تأتي كلّ محاولات رفض التسويات، وتدوير الزوايا، داخلياً”.
وأكد المصدر أن “الطرف السعودي ما عاد يقدّم أو يؤخّر في ، إذ لا قدرة تأثيرية لديه على الأرض حالياً. وهو فَقَدَ كل آماله بساحة لبنانية متحرّرة من ”.
وقال: “العزلة اللبنانية لن تزول، إلا إذا أُزيلَت العراقيل من أمام علاقات إيرانية – عربية جيّدة، خصوصاً مع السعودية”.
وأكد المصدر أن “جريمة قتل تؤشّر الى ضغوط كبيرة ستشهدها الساحة اللبنانية، في المرحلة القادمة. فهو ناشط سياسي، من مدرسة المعارضة السياسية السلميّة. ومن هذا المُنطَلَق، يشكل اغتياله إشارة الى أن “الوضع مش منيح”، وأن مرحلة سيّئة جدّاً، هي أشدّ سوءاً من المراحل السوداوية السابقة التي مرّ بها البلد، تنتظر الجميع”.

برس361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news