بعيدا عن “النيران الصديقة”..اللواء ابراهيم يعمل على وصل ما انقطع بين عون والحريري

0 52

أكّد عضو كتلة “المستقبل” النيابيّة، النائب محمد الحجار، أنه “حصل اتصال بين رئيس الجمهورية ، والرئيس الفرنسي إيمانويل ، لكن الأخير لم يتصل بالرئيس المكلّف سعد ”.
وأشار الحجار في حديثٍ لـ “صوت لبنان”، إلى أن “الرئيس يريد المساهمة في حلّ الأزمة اللبنانية”، مضيفا “المجتمع الدولي يريد مساعدتنا والدليل هو مبادرة لكن التعطيل سيد الموقف، أولاً من قبل حزب الله وثانياً من قبل التيار الوطني الحر”.
وقال الحجار: “نسمع في الإعلام أن اللواء يتحرك تجاه الملف الحكومي، لكن لا معلومات لدي أمّا المشكلة فتكمن في تعطيل رئيس الجمهورية إحالة التشكيلة الحكومية إلى مجلس النواب للتصويت على الثقة”.
وتردد في هذا الإطار أن المدير العام للأمن العام اللواء كان قد تلقى اتصالا من باريس لمتابعة ما توصلت إليه مساعيه، ولإطلاعه على نتائج اتصال بعون والحريري.
وعلمت “اللواء” أن اللواء ابراهيم التقى الرئيسين عون والحريري بعد اتصال بهما، واستطاع أن يحقق خرقاً في جدار الأزمة الشخصية بينهما، ستظهر نتائجه خلال الأيام القليلة المقبلة، حيث يتم وصل ما انقطع بين الرئيسين، وعودة إلى زيارة بعبدا.
وثمة تكتم حول التقدم الذي أحرزته مساعي اللواء ابراهيم مؤخراً، حرصاً على عدم تعرضها «لنيران صديقة» من فريق العهد.

برس361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news