يرسم مدنا في أيام.. قدرة خارقة تحول عين رجل لكاميرا بشرية!!

0 103

ورقة وقلم تضم إليهما عينا مهندس معماري ليشكل هذا الثلاثي كاميرا بشرية مصحوبة بقدرات خارقة لصاحبها، جعلته يستطيع بأكملها بدقة كبيرة بكل تفاصيلها بجرد رؤيتها من الطائرة لفترة وجيزة أي خلال دقائق.

في مايو عام 2005 استطاع رسم مدينة طوكيو على قماش طوله 10 أمتار في 7 أيام بعد ركوب طائرة هليكوبتر في رحلة قصيرة في سماء المدينة.

لأبوين هنديين ولد ويلتشير في 24 أبريل 1974، وكل طفلًا قليل التواصل مع الآخرين، بينما عندما بلغ الثالثة من عمره، تم تشخيص حالته بالتوحد ولم يكن يساعده النطق، فعاش كلياً في عالمه الخاص.

التحق الطفل النابغة بمدرسة كوين سمايل في لندن، وهي في سن الخامسة، ولكنه لوحظ أن هوايته كانت فقط الرسم، وسرعان ما تبين أنه يتواصل مع العالم الخارجي من خلال لغة الرسم، مثل رسم الحيوانات أولا، ثم حافلات لندن، وأخيرا المباني.

وأمام ذلك قام أحد أساتذته في المدرسة بتشجيعه وعرض رسوماته في معارض الأطفال كطفل ذي موهبة عالية، وكانت أعماله تشارك في الكثير من المسابقات التي حصل من خلالها على عدة جوائز.

أصبحت الصحافة المحلية مهتمة به وبموهبته بشكل متزايد لا سيما ما يتعلق بكونه طفلا مصابا بمرض التوحد ولكنه موهوب في مجال رسم أدق التفاصيل، حتى ذاع صيته في أنحاء لندن ومنها لبريطانيا وهو في سن الـ7 فقط من عمره.

باع ، أولى رسماته وهو في سن الـ8 من عمر، وحصل على أول بدل مالي من رئيس الوزراء البريطاني آنذاك بعد أن قام برسم كاتدرائية سالزبوري.

وتظهر قدرة ستيفن الخارقة من خلال النظر إلى منظر ما لمرة واحدة ثم يرسمه بدقة خلال وقت وجيز لا يتجاوز بضع دقائق.

رسم ويلتشير عدة مدن رسوما بانورامية أهمها في عام 2001 عندما أنتج رسما مفصلا لأربعة أميال مربعة من لندن بعد رحلة واحدة بطائرة هليكوبتر فوق تلك المدينة، ورسم خلالها 12 معلما تاريخيا و200 مبنى آخر.

حصل على وسام الإمبراطورية البريطانية (MBE) لقاء خدمة الفن في عام 2006، ودرس الفنون الجميلة في جامعة “City & Guilds Art College”، واكتسب عمله شعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم.

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news