فرصة ترامب الأخيرة ضاعت..تقرير سري حذّر من حادثة الكونغرس قبل وقوعها

0 56

أفادت صحيفة “واشنطن بوست” بوجود تقرير داخلي سري في يحذّر من “سيناريو عنيف” قبل 3 أيام من أحداث الكابيتول في 6 يناير الحالي.
وبحسب الصحيفة الأميركية، فإن التقرير الصادر في 3 يناير والمكون من 12 صفحة، أشار بوضوح إلى “أن أنصار يرون أن جلسة في 6 يناير هي الفرصة الأخيرة لإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية، وهذا ما يمكن أن يؤدي إلى أعمال عنف” مع تصاعد الدعوات للتظاهر أمام مبنى ، حيث يعقد الأعضاء جلسة للتصديق على فوز الديمقراطي جو برئاسة الولايات المتحدة على حساب الرئيس الحالي دونالد .
وقال التقرير إنه “من المرجح أن يتدفق آلاف المتظاهرين الغاضبين، الذين يحرضهم ويحيط بهم المتطرفون البيض وتنظيمات أخرى متطرفة، إلى واشنطن مسلحين”، مشيرا إلى أن الغضب هذه المرة يستهدف أعضاء .
وأضاف التقرير أن المنظمين كانوا يحثون أنصار على القدوم مسلحين بالبنادق وإحضار معدات قتالية متخصصة – بما في ذلك الأقنعة الواقية من الغازات والسترات الواقية من الرصاص – إلى واشنطن يوم 6 يناير.
وكانت مجموعة من أنصار ، قد اقتحمت قبل أسبوع، مقر خلال عقده اجتماعات لإقرار نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها ، وذلك بعد مسيرة جدّد فيها رفضه الاعتراف بانتصار منافسه.
وتمكنت وحدات والقوات الخاصة لاحقا من تطهير مبنى من المقتحمين ليعلن المشرعون إقرارهم بنتائج التصويت، وأدت هذه الاضطرابات غير المسبوقة إلى مقتل 5 أشخاص، فيما تعهد بعد هذه الأحداث بتنفيذ عملية منظمة لنقل السلطة رغم رفضه القبول بهذه النتائج.

برس361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news