الأغنياء والفقراء يجتمعون في كأس السوبر الفرنسي

0 20

في لقاء سيمنح الفائز فيه لقب السوبر الفرنسي سيكون باريس سان جيرمان في مواجهة صعبة أمام غريمه مارسيليا مساء اليوم، اللقاء الذي يسمى “لا كلاسيك” من المنتظر أن يحظى بمتابعة جماهيرية كبيرة لما يشكله من أهمية بالنسبة لقطبي الشمال والجنوب الفرنسي.

ومع الفوارق الفنية التي تصب في مصلحة فريق العاصمة أكد مدربه ماوريسيو بوكيتينو أن المباراة ستكون استثنائية كاشفا عودة البرازيلي نيمار دا سيلفا من الإصابة بقوله في المؤتمر الصحفي:” نيمار متواجد معنا، وسنقرر هل سيشارك أساسيا أم لا، بالنسبة لكيليان مبابي فهو بحالة جيدة، لكننا ندرس البدائل المتاحة، وسيكون أيضا في قائمة المباراة، نريد أكثر تشكيلة تنافسية، أعلم تماما أنها مباراة استثنائية خاصة أنها ضد الغريم مارسيليا، لم أكن متواجدا في مباراة الدور الأول بالدوري في أيلول الماضي، لكنني شاهدتها عبر التليفزيون،بخلاف أهمية لقب السوبر يجب علينا الفوز لإسعاد جماهيرنا، بالنسبة لي سأكون فخورا بالفوز بالديربي أكثر من الفوز بالكأس، فهو لقاء له أهمية خاصة للجماهير واللاعبين، وللأسف سنخوضه دون حضور جماهيري بسبب فيروس كورونا”.
يذكر أن الحساسية بين الفريقين بدأت منذ عام 1990 رغم أن أول لقاء جمعهما كان في بداية السبعينيات، وذلك بسبب الصراع الطبقي الذي يمثله الفريقان حيث يعتبر الباريسيون ناديهم بأنه يمثل “البورجوازية والارستقراطية ” فيما يشعر مناصرو مارسيليا بالفقر والتهميش.

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news