جدل كبير بسبب فيديو مثير لأمريكية وأطفالها: اركعوا وصلوا للنساء السوداوات.. فقد أسقطن ترامب!

0 41
أثير جدل كبير على مواقغ التواصل الاجتماغي بعد ان ظهرت امرأة أمريكية بيضاء وهي تطلب من أبنائها الأربعة الركوع والصلاة للنساء من ذوي البشرة السوداء، في مقطع فيديو أثار جدلا وحظي بإعجاب أكثر من 13 مليون متابع على تطبيق “تيك توك”.

وانقسم متابعو هذه المرأة، جوستين تشامبيون، التي أطلق عليها اسم “تينيشامب” على “تيك توك”، بين مؤيد ورافض لعقيدتها غير التقليدية. التي أثارت جدل رواد التواصل الاجتماعي.

ويُظهر الفيديو تشامبيون من ولاية كاليفورنيا، مع أبنائها الأربعة الصغار، وهم يلعبون في الهواء الطلق، وعلقت عليه: “أنا أعَلِم أولادي البيض كيف يتصرفون”.

وقالت تشامبيون، بينما ينحني أبناؤها وسط ضحكاتهم: “النساء السود هن السبب في أن دونالد ترامب لم يعد رئيسا لنا”. وتابعت: “إنهم يسيرون في أرجاء المكان وهم يهتفون كل النساء السوداوات”، بينما ينحني أطفالها على بساط اللعب خلفها، مضيفة أن الأمر استغرق 5 مرات لإخراج الفيديو بالشكل الصحيح.

This mom on TikTok is going viral for having her kids kneel and pray to black women pic.twitter.com/Hi94ZvMl7C

— Taylor Lorenz (@TaylorLorenz) January 7, 2021

لكن لم يجد الجميع أن تشامبيون صادقة في فعلتها هذه، وتلقت نقدا كبيرا، مما دفعها لإزالة الفيديو من “تيك توك”، ورغم ذلك استمرت التعليقات على “تويتر”، ووصف العديد من المغردين الأم بأنها “محرجة” ومقطع الفيديو بأنه “غير مريح”، وتقاسموا الإحراج نيابة عنها.

من جهتها، ردت تشامبيون قائلة إنه عند التفكير كان عليها أن تسأل نفسها: “ماذا ستفعل النساء السود؟”

وكتبت: “لقد قمت بإزالته (الفيديو) بعد الاستماع إلى بعض النساء السود ومخاوفهن. يريد الآخرون مني أن أعيده مرة أخرى لأنهم أحبوه. في كلتا الحالتين، أنا ممتنة لأنهم ساعدوا في التخلص من ترامب”.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news