طرق علاج حساسية العين واحمرارها!!

0 45

هي نافذة الروح لأنها تعكس حالة الشخص الذهنية ولكن ليس في حال كانت الأعين حمراء ومنتفخة ومائية، تحدث بشكلٍ رئيسيّ في الملتحمة وهي الأنسجة المبطنة التي تغطي السطح الأبيض للعين والطيات الداخلية للجفون، وهي الجزء الذي يتعرض للبيئة الخارجية ومسببات الحساسية التي تنتقل عبر الهواء، وتعتبر الملتحمة غنية بالأوعية الدموية والخلايا التي تنتج الهيستامين، تسبب الحساسية تهيج للعين أكثر من كونها حالة خطيرة ولكن الحالات الشديدة يمكن أن تتسبب بأضرار قد تهدد البصر،

وعادة ما ترتبط بأمراض الحساسية الأخرى مثل التهاب الأنف التحسسي، الأكزيما التأتبية-التهاب الجلد- وتشبه أسباب أسباب الربو التحسسي

-أعراض

– تهيج العين واحمرارها.

-الشعور بحكة في العيون.

– التدميع أو سيلان العيون.

-تورّم الجفون. شعور بألم وحرقة في العيون.

-حساسية للضوء قد يترافق معه أعراض أخرى مثل العطاس وانسداد الأنف والسيلان.

-طرق علاج واحمرارها

أحد أفضل طرق علاج واحمرارها هي تجنّب مسببات الحساسية ورغم ذلك فليس من الممكن تجنبها دائما خاصةً إذا كانت الحساسية موسمية، من الجيد أنه يوجد العديد من العلاجات المتنوعة التي من شأنها تخفيف أعراض الحساسية

– الأدوية بعض الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم تساعد في تخفيف وتشمل مضادات الهستامين مثل اللوراتادين أو الديفينهيدرامين، و مزيلات الاحتقان مثل السودوايفيدرين أو أوكسيميتازولين، والستيرويدات مثل البريدنيزون وهي أحد طرق علاج واحمرارها. جرعات الحساسية إذا لم يتحسن وضع المريض باسخدام الأدوية فيمكن اللجوء إلى جرعات الحساسية وهي أحد أشكال العلاج المناعي الذي يتضمن سلسلة من الحقن تحتوي على كمية من مسببات الحساسية التي تزداد بازدياد عدد الحقن التي أخذها المريض، وبالتالي فإن هذه الحقن تقوم بتعديل استجابة الجسم المناعية وتساعد في تقليل حدة رد الفعل التحسسي.

قطرات العين يوجد العديد من قطرات العين التي يمكن استخدامها لعلاج ودون الحاجة إلى وصفة طبية، تحتوي بعضها على مادة الهيدروكلوريد  والتي من شأنها تخفيف الأعراض المرتبطة بحساسية العين، وأيضًا قطرات التشحيم مثل الدموع الاصطناعية التي تعتبر إحدى طرق علاج واحمرارها بحيث تغسل المواد المسببة للحساسية من العينين، وقطراتٍ أخرى تحتوي على مواد مضادة للهيستامين أو مضادات الالتهاب غير الستيرودية، قد تسبب قطرات العين حرقة أو شعور لاذع للعين في بداية الأمر أو تسبب التهيج. Volume 0%   طرق أخرى لتخفيف الأعراض بعيدًا عن طرق علاج واحمرارها يمكن استخدام طرق لتخفيف الأعراض مثل الحرص على ارتداء النظارات الشمسية خارج المنزل والتي تحمي العين من تعرّضها لبعض حبوب اللقاح أو المواد المثيرة للحساسية التي تنتقل في الهواء، واستخدام كمادات الماء البارد المالح، كما يجب كبح رغبة فرك العينين بغض النظر عن شعور الحكة لأن ذلك سيجعل العين تتهيج بشكل أسوأ.

–  طرق الوقاية وتعد أفضل طريقة للوقاية من الحساسية هي اكتشاف الأسباب التي تثير الحساسية ومحاولة تجنبها،

يوجد الكثير من مسببات الحساسية مثل فراء الحيوانات الأليفة، حبوب اللقاح، عث الغبار وغيرها، ولتجنّب مسببات الحساسية يوصى بما يأتي:

– الحيوانات الأليفة إذا كانت الحيوانات الأليفة هي المسبب للحساسية فيمكن تركها خارج غرف النوم، والمحافظة على تنظيفها وغسلها بانتظام وغسل الفراش الخاص بها،

ويمكن تناول دواء مضاد للهستامين في حال زيارة منزل يحتوي على حيوان أليف.

حبوب اللقاح إذا تسببت حبوب اللقاح في رد الفعل التحسسي فيرجى الحرص على البقاء داخل المنزل وإغلاق النوافذ والأبواب في منتصف الصباح والمساء المبكر وهو الوقت الذي يكون عددها فيه كبيرًا كما يمكن تجنب المناطق التي تحتوي على الأشجار والزهور واستخدام النظارات الشمسية لحماية الأعين.

– عث غبار المنزل إذا كان عث الغبار هو سبب الحساسية فيمكن تجنب المفروشات الناعمة مثل الستائر، واستخدام قطعة قماش نظيفة ورطبة للتنظيف.

– مضاعفات من النادر حدوث مضاعفات لالتهاب الملتحمة التحسسي سواء كان دائمًا أو موسميًا، هذا النوع من الحساسية قد يؤثر على نوعية حياة الشخص ولكن ليس له تأثير على الصحة، قد تحدث المضاعفات أحيانًا في حالة التهاب الملتحمة الجلدي أو التهاب الملتحمة الحليمي العملاق، يمكن أن تلتهب القرنية مما يسبّب التقرّح فيها وهذا يزيد من خطر التندّب واحتمالية فقدان البصر الدائم،

أعراض التهاب القرنية

تشمل: حساسية الضوء. ألم العين الشديد. الشعور بوجود شيء ما في العين. عدم وضوح الرؤية. التدميع. وجود هذه الأعراض يستلزم زيارة طبيب العيون. فيديو عن طرق علاج واحمرارها في هذا الفيديو تتحدث أخصائية طب وجراحة العيون الدكتورة ديما العتوم عن أسباب احمرار العين وعلاجه،

وتوضح أنَّ هناك أسباب كثيرة منها ما هو بسيط ومنها ما هو خطير يمكن أن تؤدي إلى احمرار العين، ولكن ما يجب أن ينتبه له المريض هو هل يرافق الاحمرار تغير في النظر أو ألم شديد، وفي حال وجود هذه العلامات يجب أن يراجع طبيب العيون بأسرع وقت ممكن لتحديد السبب وعلاجه.

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news