هل سألت نفسك يوماً لماذا يجب عليك التقليل من السكر؟ الجواب في هذا المقال “برس361”

0 47
يعتقد الكثير من الناس بأنهم لا يتناولون الكثير من ولكن في الحقيقة ان فرص تناوله كثيرة. حيث يكمن المضاف حوالي 70 ٪ من الأطعمة المعبأة. ويوجد في الخبز والوجبات الخفيفة ومعظم الأطعمة التي يتم تناولها في وجبة الإفطار. 
يقول الدكتور روبرت لوستج أستاذ امراض الغدد الصماء لدى الأطفال. يشغل برامج الشيخوخة في الجسم فكلما زادت الكمية التي تتناولها كلما تقدمت في العمر.
كما تؤكد العديد من السلطات الصحية بدءا من منظمة الصحة العالمية الى مكتب الوقاية من الامراض.: ان خفض السكريات المضافة هو فكرة جيدة ويؤكد الباحثون ان القضية ضده قوية مثل القضية ضد التدخين او الكحول.
فيما وجدت دراسة استمرت 15 عاما أن تناول كميات كبيرة من يضاعف الإصابة بأمراض القلب. حتى بالنسبة للأشخاص الذين لا يعانون من زيادة الوزن كما أن المضاف متورط في خطر الصابة بالسكري والسكتة الدماغية.
وفي دراسة حديثة أثبتت أن الإفراط في تناول يؤذي ، حيث يؤدي إلى امتصاص البروتين وفيتامين E من الجسم. مما يؤثر على صحة ويقلل من نسبة نموه، كما أن الإفراط في تناوله يؤدي إلى تساقط .
ويقول الدكتور فرانك وهو رئيس قسم التغذية في جامعة هارفارد يجب على المرء أن يأخذ بعين لاعتبار أن السكريات المضافة تذكر بأسماء مختلفة. مثل البني، سكر البنجر، رحيق الصبار والعسل. وفي سياق ذلك حذرت مدرسة تشان للصحة العامة أنه يجب عليك ألا تنخدع بهذه الأسماء لأنها كلها سكريات مضافة. ذات تأثيرات استقلابية مماثلة وسعرات حرارية إضافية.
كما نصح الدكتور لوستيج “بأنه يجب أن يكون الأمر تحت سيطرتك وليس سيطرة المواد الغذائية. فمثلا بدلا من شرب المشروبات الغازية بإمكانك الاستعاضة عنها بمشروبات طبيعية. وابدأ يومك بشرب كوبين كبيرين من الماء للمساعدة في تخليص جسمك من السموم. وخفض مستويات الغلوكوز في الدم.
هناك العديد من الطرق المتاحة لتقليل كمية التي تتناولها، مثل التعرف على مكونات منتجاتك المفضلة. وأن تتعلَّم كيف ترصد السكريات الخفية، والحفاظ على نسبة في الدم، كما يجب تناول البروتين لأنه يساعد خفض الببتيد العصبي Y (ويعرف بـNPY). وهو هرمون يُفرز في الدماغ والجهاز العصبي “يحفز” الشهية لتناول الكربوهيدرات والسكر. كذلك تجنب تناول الوجبات الخفيفة في وقت متأخر من الليل.
لكن الخطوة الأولى والأهم هي إدراك كيفية حساب استهلاكك اليومي وتعديل تلك النسبة بشكل لا يتعارض مع تمتعك بالنكهة الحلوة. ومن الأسهل تغيير الأطعمة التي تتناولها إذا كانت البدائل ذات مذاق جيد. لذا تناول الأطعمة الكاملة، وابحث عن السكريات الخفية الموجودة في المشروبات والأطعمة المصنعة لتجنّبها. وتعلّم كيف تقرأ الملصقات الغذائية وتفهمها.

انضم الى صفحتنا على الفيسبوك…

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news