السيّد: بالأمس كنتم تريدون رأس دياب..مَن يقصد؟

0 44

تعليقا على التضامن الذي تلقّاه رئيس حكومة تصريف الأعمال ، بعد الادعاء عليه في قضية المرفأ، وخاصة من الرئيس المكلّف سعد ، غرّد النائب اللواء جميل السيّد عبر تويتر قائلا: “ والسنيورة..لا يجوز إقحام القضاء باتهامات سياسية وانتقامية..كنتم مع عصابة سعيد ميرزا أوّل من سيّس القضاء بشهود الزور في اغتيال لاعتقال الضباط، وبالأمس كنتم تريدون رأس دياب وحقّرتموه، حماستكم اليوم ليست حرصاً عليه، بل خوفاً على أنفسكم مستقبلاً بالفساد من ملاحقتكم !”


برس361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news