ديربي مدريدي صاخب وطيف برشلونة حاضر بقوة

0 46

موعد للمتعة سيكون عشاق الكرة على موعد معه مساء اليوم حين يلتقي الجاران أتلتيكو مدريد وريال مدريد في قمة المرحلة الثالثة عشرة من منافسات الدوري الإسباني، وبعيدا عن حساسية مبارياتهما فإن الأداء المميز لكتيبة الأتلتي سيزيد من حرارة اللقاء الذي سيحتضنه ملعب الفريدو دي ستيفانو، كما أن طيف فريق برشلونة سيكون حاضرا فيه كون فوز الريال سيخدم مصالحه في سابقة نادرة الحدوث.

الروخي بلانكوس الذي يتصدر الترتيب ب(٢٦نقطة) من عشر مباريات، وهو رصيد لم يحققه سوى في موسمي (1995-1996) و(2013-2014) حين توّج باللقب في كلتا المناسبتين، يستطيع في حال فاز اليوم الابتعاد أكثر عن ملاحقيه مع امتلاكه للقائين مؤجلين، وإذا كان الموسم بالنسبة للاتلتي استثنائيا فإنه غير مرض بالنسبة للريال الذي يمتلك عشرين نقطة في المركز الرابع الأمر الذي جعل المدرب زين الدين زيدان عرضة للانتقادات. 

زيدان اعتبر المباراة بمثابة نهائي موضحا في المؤتمر الصحفي طموح فريقه بتحقيق النقاط الثلاث بقوله:”ضد أتلتيكو مدريد نهائي كالعادة فكل مباراة لنا بمثابة نهائي، وستكون فرصة جيدة لإظهار من نحن، بالطبع أتلتيكو هو المرشح الرئيسي للقب وهم يُظهرون ذلك، كل مدرب وله أفكاره، ما نريده هو الانتصار في كل مباراة، فنحن أبطال الليغا الموسم الماضي، ونريد الدفاع عن لقبنا حتى النهاية”.

فيما أشاد مدرب الأتلتي دييغو سيميوني بمنافسه مؤكدا تحسن مستواه في الآونة الأخيرة مبينا:”إنها مباراة بلاعبين رائعين في كلا الفريقين كان ريال مدريد يتنافس على أفضل مستوى لسنوات عديدة
هناك شعور بالإعجاب بالمنافس ولاعبيه والذين لا يزالون أقوياء، رغم أنهم في أعمار 33 ، 34، و35 ومدججين بعناصر الشباب، وهذا أمر يستحق الإعجاب، حتى لو كان منافسا تاريخيا لنا، لقد تحسن ريال مدريد في المباريات الأخيرة قدم مباراة جيدة أمام إشبيلية، بتنظيم دفاعي أعتقد أنه تحسن كثيرًا من الجانب الدفاعي يسعى للضغط على المنافس ثم يتراجع للدفاع ويستغل السرعة”.

بلغة الأرقام التقى الفريقان في 222 مباراة من قبل في جميع المسابقات، وتمكن الريال من الفوز ب110 مباراة منها، في حين حقق أتلتيكو مدريد الفوز في 56 مباراة فقط.

خاص برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news