الذئاب النائمة تستيقظ… إغتيالات واستهداف كنائس ومراكز تسوق

0 57
رصد خلال الفترة السابقة إستيقاظ عدد مما يعرف بالذئاب النائمة وهي خلايا إرهابية تعمل في لبنان وفقا لما أفادت به مصادر أمنية مطّلعة

وهذا الأمر دفع الأجهزة الأمنية اللبنانية الى إطلاق التحذيرات حول خطورة الوضع الأمني مع استيقاظ الذئاب النائمة، لأن نشاط هذه الخلايا عادةً ما يؤشر الى قرب وقوع أعمال إرهابية.

وبخلاف الكلام الذي يحاول التقليل من جدّية التهديدات الأمنية، تنطلق الأجهزة الأمنية في خوفها من معلومات موثوق بها مستقاة من مُخبرين على الأرض، بالإضافة الى رصد لحركة الاتصالات بين هؤلاد الأفراد والجمعات وتواصلها مع الخارج.

ورصدت الأجهزة الأمنية نشاط غير اعتيادي ومستجد لعدد من الخلايا، شبيه بنشاط خلية كفتون التي كانت تعد لأعمال أمنية خطيرة ووقعت في يدّ الأجهزة الأمنية نتيجة إكتشافها بالصدفة وتبين من خلال التحقيقات أنها كانت تعد للقيام بعمليات اغتيال وهي مجهّزة ومدربة، ولها ارتباطات بجمعات إرهابية في الخارج.

وتتخوف الأجهزة الأمنية من عودة الإغتيالات التي قد تطال شخصيات من مختلف الأفرقاء يحدث استهدافهم توترات أمنية وأعمال عنف، وهي أرسلت عدد من التحذيرات الى شخصيات معينة منها قيادات مسيحية وفعاليات شمالية.

بالإضافة الى ذلك، تعمل الأجهزة على وضع دور الكنائس تحت المراقبة المشدّدة وبخاصة تلك التي قد تشهد تجمعات للمصلين خلال فترة الأعياد خوفاً من قيام هذه الجمعات الإرهابية باستهدافهم.

ولا يقتصر خوف الأجهزة من الإغتيالات وإستهداف الكنائس، بل يصل الى مراكز التسوق التي قد تشهد اكتظاظاً خلال فترة الأعياد، ما يضعها هدفاً محتملاً للأعمال الإرهابية.

انضم الى صفحتنا على الفيسبوك…

برس 361

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

361 news