لامبارد ينفي تفاوض تشيلسي مع غوميز

11

نفى فرانك لامبارد، المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي، مفاوضات ناديه مع لاعب مانشستر يونايتد، أنخيل غوميز، الذي فشل الشياطين الحُمر في التوصل لإتفاق معه من أجل تجديد العقد.

وأشارت تقارير أمس الاثنين إلى أن تشيلسي كان من المقرر أن ينقض في محاولة للاتفاق على الشروط الخاصة مع الشاب من خلال طرح عرض جذاب على الطاولة، نفى ذلك الأمر معتبرًا أن كل هذا شائعات.

وقال لامبارد عندما سئل عن مدى إمكانية التعاقد مع غوميز في مؤتمره الصحفي قبل مباراة وست هام غدًا الأربعاء:  ’’يمكنني أن أوضح النقطة التي لم يتم ذكرها، لم يتم طرح اسمه على الإطلاق’’.

وبحسب ما ورد، رفض غوميز عرض يونايتد البالغ حوالي 25000 جنيه إسترليني في الأسبوع، ويعبر فالنسيا وهامبورغ وبنفيكا أبرز المهتمين به، وقد اعترف أولي غونار سولشاير مدرب يونايتد بأن غوميز من المقرر أن يغادر يونايتد.

وقال مدرب يونايتد الأسبوع الماضي إنه يأمل في أن يوافق جوميز، لاعب يونايتد الشاب في العام 2017 الذي كان يتدرب في النادي منذ سن السادسة، على البقاء.

ولكن عندما سُئل صباح أمس عما إذا كان غوميز سيغادر ، قال سولشاير: لأكون صادقًا، لم أسمع منهم الليلة الماضية أو هذا الصباح، لذا يبدو أنهم لم يتمكنوا من الاتفاق، الإجابة ربما تكون قصيرة ونعم، ليس لدي أخبار، لا شيئ، لا يبدو الأمر كذلك’’.

وظهر غوميز لأول مرة في الفريق في عام 2017 في سن 16 عامًا، ليحل محل واين روني ضد كريستال بالاس في ’’أولد ترافورد’’، وأصبح أول لاعب ولد في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين يظهر مع النادي، لكن هذا الظهور أعقبه فشل في تحقيق الاستمرار مع الفريق الأول، فقد قدم 10 مشاركات للنادي في جميع المسابقات.

وعلى الرغم من أن المحادثات بشأن صفقة جديدة قد طال أمدها لأكثر من 18 شهرًا، يبدو أنه لم يتم الاتفاق على التجديد.

غوميز هو أيضًا لاعب منتخب إنجلترا تحت 20 عامًا وكان قائدًا لمنتخب الأسود الثلاثة الذي فاز بكأس العالم تحت 17 عام 2017.

برس 361ْ

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.